December 31, 2013

هموم الوزراء 2014

هموم الوزراء 2014
عبدالله العلمي
31 ديسمبر 2013

أكاد أجزم بأن بعض - إن لم يكن كل - وزرائنا الأفاضل لديهم ''قائمة هموم'' يحتفظون بها في وريقات صغيرة في محافظهم أو في أجهزة ''اللاب توب'' الخاصة بهم. كذلك أكاد أجزم بأن هذه القوائم تشكل أرقاً متعباً لبعضهم على الأقل، قد يدوم لفترة طويلة بحجم توليهم كرسي المسؤولية....أقول للبعض وليس بالضرورة للكل.
سأستعرض في هذا المقال بعض ما قد تشمله هموم بعض وزرائنا للعام القادم 2014، وكلي اقتناع أنها مجرد توقعات كاتب صحفي لا يمتلك موهبة التنبؤ، ولا يعتمد من قريب أو بعيد على معلومات من مصادر مؤكدة أو غير مؤكدة.

بندان مهمان قد يكونان على رأس قائمة هموم وزير العمل وهما التأشيرات والبطالة. من خبرتي البسيطة في العمل مع وزير العمل رئيساً لفريق المنطقة الشرقية لدراسة توصيات الوزير في صفحته في ''الفيس بوك''، أستطيع أن أؤكد أن عدد التأشيرات الصادرة لاستقدام العمالة الأجنبية يشكل هاجساً مؤرقاً لمعاليه. كذلك فإن نسب البطالة المرتفعة بين المواطنين - ذكوراً وإناثاً - قد تتوج قائمة همومه - إن لم تكن من أهمها. ننتظر صدور النسخة المطورة من برنامج "نطاقات" بعد إجراء التعديلات، لزيادة فرص توظيف الكوادر الوطنية.

أما وزير الثقافة والإعلام فإن شاغله الأكبر قد يتكون من محورين، داخلي وخارجي. على الصعيد الداخلي الهم الأكبر قد يكون إيجاد التوازن بين الأطراف والتوجهات الأيدلوجية المختلفة وخاصة في تسويق قنوات التلفاز المحلية وفي تداعيات معارض الكتاب والنوادي والمنتديات والمهرجانات الثقافية. خارجياً، قد يكون هم الوزير حرصه على إبراز الوجه الإيجابي للوطن بما يحتويه من معالم الثقافة والأصالة والحضارة لأنها مؤشرات حقيقية على تقدم الشعوب وتحضرها.

تقع على كاهل وزير البترول والثروة المعدنية مسؤوليات جسيمة، فالوزارة - عبر شركة أرامكو - معنية بإمداد خزانة الدولة بأكثر من 93 في المائة من الدخل الوطني. صدرت المملكة نحو 2.42 مليار برميل من النفط خلال 2013 بقيمة 1.08 ترليون ريال, كما بلغ اجمالي الانتاج 3.51 مليارات برميل خلال نفس العام. قد يكون هم وزير البترول الأول طمأنة دول العالم فيما يتعلق بصادرات المملكة من النفط بعد المخاوف التي راجت حول وضع صادرات المملكة، وبالمقابل الطلب على الطاقة في المملكة الذي يزداد استجابة للتوسعات في البنية التحتية. قد يكون هم الوزير أيضاً زيادة طاقة البترول الإنتاجية، بهدف المحافظة على مكانتها كأكبر مورد للبترول في العالم إضافة لتحسين كفاءة استخدام الطاقة في القطاعات الصناعية والحكومية والتجارية والسكنية، ومواجهة تحديات الاكتشافات الجديدة للنفط الصخري في أمريكا الشمالية.

معاناة المواطنين اليومية قد تكون الهم الأول لوزير الصحة. عندما تعاني مواطنة من مرض مزمن وبالتالي تتعرض للمشقة والإرهاق الجسدي والصحي والمادي من المراجعات بين مدينتها ومستشفيات المدن الكبرى المتخصصة لعلاجها، فهذا هم وطني جسيم. ما يزيد المأساة تعقيداً هو تأخر صرف النفقات والمستحقات للمرضى من خارج المدن الكبرى. هموم وزير الصحة الأخرى تتمثل في تطوير العلاج المنزلي وزيادة عدد الأسرّة والتعامل مع الأخطاء الطبية القاتلة والعمل على توفير الإمكانات البشرية والفنية لضمان صحة وسلامة المواطنين والمقيمين.  كشفت يامعالي الوزير عن أن الوزارة تستعد لتجهيز مجموعة من المستشفيات في عدد من مناطق ومحافظات المملكة لتضيف ما مجموعه (7745) سريراً منها (4749) سريراً جديداً و(3035) سرير إحلال، فأين هي؟ ميزانيتك يامعالي الوزير تقرب من 108 مليارات ريال وهي تغطي وتزيد على التأمين الصحي الذهبي لكل الشعب السعودي.

مستقبل أطفال وشباب الوطن يعتمد على إمكانية وزير التربية والتعليم الجديد على تطوير التعليم لأنه المصدر الرئيس لتطوير المجتمع وأساسه بحيث يراعي معطيات العصر واحتياجات المجتمع بعيداً عن التطرف الفكري والأيدلوجي. قد تكون على رأس قائمة هموم وزير التعليم تطوير صناعة المناهج والجودة في بناء المدارس واختيار المدرسين والتجهيزات التعليمية وتقنيات التعليم وإعداد وتأهيل المعلمين والارتقاء بالمستوى العلمي والتربوي والمهني وحل معضلة المعلمات البديلات والقضاء على مروجي المخدرات في المدارس.

أما قائمة هموم وزير التجارة والصناعة فقد يتصدرها إيجاد حلول عاجلة وفاعلة لتسهيل الإجراءات والسجلات التجارية والمعاملات الروتينية. القائمة قد تحتوي أيضاً على ضرورة تأمين حماية للمؤسسات المتوسطة والصغيرة التي تمثل غالبية قطاع الأعمال في المملكة، إضافة إلى تسهيل مهمة تصدير المنتجات السعودية وتفعيل الأجهزة الرقابية لمراقبة الأسعار والتأكد من صلاحية المواد جودة وأسعاراً. أما الصناعيون فأملهم أن تشمل قائمة الوزير الوصول بمستوى أفضل لتوطين الصناعة ورفع مستوى الإنتاجية لمصانعنا الوطنية، والمساعدة على توفير البنية التحتية للصناعة، والعمل على إزالة جميع المعوّقات التي تعترضها والتأكيد على أهمية دور المرأة في الصناعة والتجارة.

ترددت مفردة ''العدل'' عدة مرات في النظام الأساسي للحكم، ومن هذا المنطلق فإن قائمة هموم وزير العدل تتمحور حول تحقيق العدل في محاكم الدولة. أكاد أجزم أيضاً بأن من ضمن هموم وزير العدل تطوير القضاء السعودي ليخطو خطوات إجرائية متميزة والاستفادة من المدارس القانونية وتوضيح الاختلاف في الرأي بين الجوانب الإجرائية وبين صميم الأحكام الشرعية. هناك أيضاً تفعيل التنظيمات القضائية المتعلقة بترتيب الإجراءات في المحاكم تبعاً للأنظمة القضائية، وأهمية التسوية في إطارها الاجتماعي لتسوية المنازعات وخاصة في القضايا الأسرية. على أن الهم الأكبر قد يكون تفعيل مشروع الملك عبد الله بن عبد العزيز لتطوير مرافق القضاء وخاصة ما يتعلق بمضاعفة أعداد القضاة وكتاب العدل وأعضاء هيئة التحقيق والادعاء العام وشغل الوظائف المساندة وتدريب وتأهيل القضاة وتفعيل مشروع ''الأحكام البديلة'' وقانون الأسرة وتقنين الأحكام القضائية.

أما قائمة هموم وزير النقل فهي بلا شك شائكة وطويلة. الوزير مسؤول أمام ولي الأمر وأمام المواطنين بإنجاز المشاريع، وبالتالي لا بد أن تكون من ضمن قائمة هموم الوزير انهيارات الكباري والمشاريع المتعثرة والمتأخرة. المواطن ليس معنياً بالتفسيرات المتعددة والمكررة عن كثرة المشاريع ونقص المقاولين أو أن المقاولين يتحملون أحياناً مشاريع أكبر من طاقتهم، ما يهم المواطن هو تأمين طرق وأنفاق وجسور سالكة وآمنة. قد تكون مشاريع السكك الحديدية أيضاً على قائمة وزير النقل وأن تكون الإجراءات المتخذة في هذا المشاريع قد ارتكزت على قواعد الشفافية والنزاهة المتعارف عليها دولياً.

أتوقع أن قائمة وزير الشؤون البلدية والقروية تحمل أكثر من هم، قد يكون من أهمها تأخر المقاولين في تنفيذ المشاريع المسندة إليهم. وبما أن الوزير مسؤول عن التخطيط العمراني للمدن فالمتوقع أن تقوم الأمانات والبلديات بدور بناء وإيجابي في تحديد أفضل وسائل الصيانة للمحافظة على شبكات الطرق وتوظيف مخصصات صيانتها بالشكل الصحيح للحصول على نتائج جيدة تحقق الأمان والأداء الجيد. آمل أن تكون من هموم الوزير أيضاً تطبيق برنامج رخصة البناء الفورية والقضاء على انتشار المخالفات الصحية للمطاعم والحفاظ على الصحة البيئية.

أما قائمة هموم وزير الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد فهي تشمل الإشراف على شؤون الدعوة، وإدارة الأوقاف وتنميتها، والإشراف على مساجد المملكة البالغ عددها 75 ألفا تقريبا وصيانتها ونظافتها، وهذه مهمة شاقة، وكذلك الإشراف على مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف، والإشراف على المراكز الإسلامية ومراكز الدعوة وحل مشكلة العجز في عدد وظائف منسوبي المساجد. أمل المواطن أن يكون الخطباء الذين يعتلون المنابر من ذوي التأهيل باللغة العربية الفصحى ومن أصحاب العلم الشرعي الكافي.

يتصدر التخطيط الصحيح قائمة هموم وزير الاقتصاد والتخطيط، والمهم طبعاً هو المتابعة مع الوزارات والجهات المعنية لتنفيذ الخطط التي أتحفتنا بها الوزارة على مدى 40 عاماً ومازالت حبراً على ورق. نريد من وزارة التخطيط العمل على تنويع القاعدة الاقتصادية وتحويل الميزات النسبية إلى ميزات تنافسية وإعداد الاستراتيجيات واضحة الأهداف لرفع القيمة المضافة للمنتجات الوطنية، والتوسع في عمليات التصنيع وتعدد مصادر الدخل، ومضاعفة معدلات التصدير. أتمنى أن يحث الوزير القائمين على موقع الوزارة إعادة صياغة الأجوبة، فهي لا تغني ولا تسمن من جوع. المواطن ينتظر تفعيل الخطط حتى لا ينطبق المثل المعروف ''دخانك عماني وأكلك ماجاني''.

بما أن وزير التعليم العالي مسؤول عن الإشراف على الجامعات السعودية وبرامج الابتعاث، فقد يكون همه الأول مخرجات هذه الجامعات وتواؤمها مع متطلبات العمل. أضف إلى ذلك المصاعب التي يتعرض لها الطلاب والطالبات في التعامل مع الملحقيات الثقافية خارج المملكة والحاجة إلى تحسين أدائها. كذلك أعتقد أن بإمكان الوزارة لعب دور مهم في نزع فتيل الشك بالمبتعثين والمبتعثات ومعالجة مشكلات المبتعثين المستمرة والمتكررة مع الملحقيات في سفاراتنا في الخارج.

قائمة وزير الماء والكهرباء حافلة بالهموم، ومن أهمها تأمين حاجة البلاد إلى المياه والكهرباء من دون معوقات، ولا سيما أن لدينا أكبر محطات ثابتة وعائمة لتحلية المياه في العالم. يأمل المواطن أن يكون هم الوزير متابعة العقود لتنفيذ المشروعات الحالية للمياه في جميع مناطق المملكة دون استثناء حفاظا على الأمن المائي، حيث تبلغ نسبة مشاركة المياه المحلاة 55% من كمية المياه المستخدمة في الشرب والاستخدامات المنزلية وستزيد هذه النسبة خلال الخمس سنوات القادمة إلى 63%. ما زالت مدن وأحياء عدة في المنطقة الشرقية تتطلع إلى اليوم الذي تصلها شبكات المياه المحلاة مثل باقي مناطق المملكة.

بما أن وزير الزراعة مسؤول عن السياسة الزراعية وشؤون الثروة الحيوانية فلا بد أن تكون على رأس قائمة همومه تفعيل مبادرة الملك عبد الله للاستثمار الزراعي الخارجي. كذلك يأمل المواطن أن تحقق الوزارة خطتها لرفع القدرة الإنتاجية لقطاع الثروة السمكية، وأن تحل إشكالية التضارب في المعلومات بين وزارة الزراعة وصندوق التنمية الزراعية. المواطن يأمل أن يتفاعل الوزير بإيجابية مع أسئلة العاملين في تنمية وتنويع الإنتاجية الزراعية والحيوانية والسمكية لما فيه مصلحة الوطن. المؤشرات لاتبشر بالخير وخاصة مع تراجع الإنتاج المحلي من القمح بنحو 48 بالمائة وارتفاع سعر الكيس من 150ريالا لأجود أنواع القمح إلى 240 ريالا بارتفاع 60% في نهاية عام 2013م.

هم وزير الحج الأول تأمين وتسهيل انتقال الحجيج والمعتمرين، وقد يحتاج ذلك إلى زيادة الرقابة والشفافية لأداء هذه المهمة. يأمل المواطن أن يتطور عمل النقابة العامة للسيارات والمهام المنوطة بها في مجال نقل الحجاج، خاصة من حيث الصيانة وتوفير التكييف والنظافة مع وجود 18 شركة ومؤسسة لنقل الحجاج يملك أصحابها أكثر من 20 ألف حافلة. يأمل المواطن أن يكون هم الوزير حل مشكلة الشركات والمؤسسات الموقوفة واتخاذ العقوبات النظامية ضد الشركات المخالفة المقصرة في خدمة الحجاج والمعتمرين.

يتصدر قائمة هموم وزير الاتصالات وتقنية المعلومات الاهتمام بقطاع الاتصالات وتقنية المعلومات والتحول إلى مجتمع معلوماتي متمدن، ومساندة وزارة التعليم ضمن إطار خطة مشروع الملك عبد الله لتطوير التعليم العام (تطوير) لاستكمال تجهيز المدارس وتطوير وتحسين بيئتها التعليمية التقنية. استبشر الطلاب خيراً مع خبر توزيع أجهزة الحاسب المحمول للمعلمين والطلاب من الجنسين تمهيداً لتفعيل وسائل التعلم الإلكتروني المحلية وربط الطالب والطالبة بشبكة الإنترنت العالمية بما يحقق التواصل والتفاعل فيما بينهم، وفيما بينهم وبين المعلمين. نأمل أن تعمل وزارة تقنية المعلومات مع وزارة التعليم لتحديث أساليب التواصل الإلكتروني في المدارس لإكمال مسيرة النهضة التعليمية.

قد يكون الهم الأول لوزير الدفاع إدارة القوات بقطاعاتها البرية وما يتبعها من مدن عسكرية، والقوات الجوية وتشمل كلية الملك فيصل ومعهد القوات الفنية، والقوات البحرية بما فيها الأسطولان الشرقي والغربي، وقوة الصواريخ الاستراتيجية. إضافة إلى ذلك فالوزير مسؤول عن الصناعات الحربية، والمساحة العسكرية كإنتاج الخرائط واللوائح الجوية والبحرية وبدائلها لمساندة العمليات العسكرية والعمليات المشتركة من خلال معالجة الصور والأفلام الجوية وصور الأقمار الصناعية، وكذلك الكليات والمعاهد العسكرية. أما إدارياً فوزير الدفاع مسؤول عن رئاسة الأركان، وإدارة الأمور العسكرية، ووكالة الدفاع المعنية بمسؤوليات الجيش تطويراً وتسليحاً وتدريباً وتنظيماً.

تحقيق الأمن والاستقرار هو هاجس كل وزير للداخلية، وعلى رأس قائمة هموم الوزير توفير أسباب الطمأنينة والأمان لأبناء الوطن، إضافة إلى محاربة الجريمة والحفاظ على سلامة المجتمع. أما إقليمياً فالقائمة تشمل تحقيق التعاون والتنسيق الأمني مع الدول المجاورة لحماية الأمن الداخلي والخارجي وكل ما يتعلق بمكافحة الجريمة والتهريب والإرهاب والمخدرات. من الواضح أن استراتيجية المرور بحاجة لمراجعة جادة، فالمملكة تفقد في العام أكثر من 7 آلاف شخص؛ يموتون في حوادث مرورية، والإصابات تجاوزت 35 ألف إصابة، منها 50% إعاقة مستديمة نتيجة الحوادث المرورية.

وزير الخارجية مسؤول عن كل ما يتعلق بالسياسة الخارجية للدولة، وهذا هم كبير يحتاج إلى دبلوماسية فائقة وحنكة وحكمة. في الوقت الحالي قد تكون الحالة السورية على قائمة هموم وزير الخارجية، إضافة – طبعاً – إلى مشكلة الشرق الأوسط والوضع الإقليمي بصفة عامة. كذلك فإن الوزير مسؤول عن ممثليات المملكة في الخارج وهي أكثر من 77 سفارة و13 قنصلية وثلاثة وفود ومكتب تجاري.

قد يكون الهم الأول لوزير المالية الإشراف على تنفيذ السياسة المالية والنقدية للدولة ومراقبة تنفيذها. أما الهم ''الموسمي'' فهو إعداد الميزانية العامة للدولة ومراقبة تنفيذها وضبط الحسابات الجارية بين وزارة المالية وكل أجهزة الدولة الأخرى والإشراف على إقفال حسابات ومصروفات الحكومة السنوية. الهم اليومي لوزير المالية هو حل معضلة غياب الخطط الخاصة بصرف الميزانية في عدد من الجهات الحكومية ومراقبة الصرف من بنود الميزانية في جميع الأجهزة الحكومية والإشراف على أعمال إيرادات الدولة والتأكد من أنها تجري وفقاً للقواعد والأنظمة الخاصة بها. ما زلنا في انتظار اللوائح المنظِّمة للتأمين الذاتي، ولا سيما أن هناك أكثر من 5600 شركة تأمين ذاتي في العالم يقدر حجم أقساطها السنوية بأكثر من 30 مليار دولار.

من معرفتي البسيطة بوزير الشؤون الاجتماعية، أعلم أن على قائمة همومه – بجانب صداع الجمعيات الخيرية - عدم تكرار الانتهاكات في حق ذوي الاحتياجات الخاصة في مراكز التأهيل والذين يزيد عددهم على تسعة آلاف معوق وتزايد حوادث أطفال دور الحضانة. لن يقبل الرأي العام التصريحات التي تدافع عن المسؤولين المقصرين أو عدم كفاءة المؤسسة التي تدير المراكز، خاصة أن معظمها لا تصلح للتعامل الآدمي، بل نحتاج إلى تطبيق إجراءات حاسمة ورادعة لمن كان إهماله أو تسيبه، سبباً رئيساً في إيذاء العاجزين عن الدفاع عن أنفسهم. بمعنى آخر، لن يقبل المجتمع تكرار حادثتي ''عفيف'' و دار حضانة "أبها" في أي منطقة أخرى في الوطن الكبير.

لن أستغرب إذا كان هاجس تثبيت المشمولين من موظفي البنود من الجهات الحكومية المدنية والعسكرية تشكل أولوية في قائمة هموم وزير الخدمة المدنية. اعتذار الوزارة عن عدم تمكنها من تثبيت خريجي الدبلومات الصحية لأن – حسب قولها - لا توجد لهم أماكن شاغرة في الوزارات المعنية والإدارات الحكومية غير مقنع بتاتاً. لا بد للوزير من لقاء الغاضبين وجهاً لوجه لأنه لن يستطيع تحقيق النجاح بتسلق السلم ويداه في جيبه. نأمل أن يسعى الوزير لصنع قارب يعبر به النهر بدلاً من تكرار تجربة من سبقه ببناء حوائط حول نفسه تحميه من الفيضان القادم.

لابد أن الفجوة السكانية وكراسات مشاريع الإسكان تشغل بال وزير الإسكان في الوقت الحالي، خاصة بعد تخصيص أراض في عدة مناطق للبناء في المملكة. التوجيه الملكي واضح، تم رصد 250 مليار ريال لبناء 500 ألف وحدة سكنية تبحث عن مواطنين في مختلف أنحاء المملكة. كذلك أعتقد أن الوزير يهمه نجاح المفاوضات لزيادة القروض التي تقدمها بنوك التنمية العقارية بالتعاون مع البنوك المحلية لتحقيق ''النقلة النوعية'' التي وعد بها الوزير. أتمنى من وزير الإسكان التفاوض مع الصندوق العقاري لمراجعة شروط الإقراض وكذلك إعداد الاستراتيجية الوطنية للإسكان لوضع رؤية بعيدة المدى تكون متوافقة مع احتياجات المواطن وإيجاد حل لمشكلتي غلاء أسعار الأراضي وتداخل صكوك الأراضي في المخططات.

وأخيراً، الوزير الناجح - في رأيي - هو من يحمل ''قوائم هموم'' المجتمع كله، ويعمل بجد وإخلاص ليحترمه الناس عندما يغادر منصبه، كما احترموه عند دخوله الوزارة. لن يكون الأمر سهلاً، فقد كشف رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد أن الهيئة ستطالب جميع المسؤولين في الدولة بمن فيهم الوزراء بإقرار ذمة مالية.. وهذا هم أتمنى ألا يسبب أرقاً لوزرائنا الأفاضل.


December 22, 2013

رياضة المرأة...اخفض صوتك

رياضة المرأة...اخفض صوتك

عبد الله العلمي
شد انتباهي خبر إرجاء مجلس الشورى توصية قيادة المرأة للسيارة، إلى أن يتم إعادة تشكيل لجان المجلس بداية الشهر المقبل، وتحديد اللجنة الأنسب للتوصية غير "النقل والاتصالات" التي تنصلت منها؛ بمعنى آخر إعادة الموضوع للثلاجة.
شد انتباهي أيضاً أن العضوات مقدمات التوصية رفضن سحبها.. بمعنى آخر لن تتنازل المرأة عن حقوقها رضوخاً للتهديد أو لحب الخشوم أو إرضاء للآخرين.
المتحدث الرسمي للمجلس صرح بأن الموضوع "حساس" ويحتاج إلى معلومات موثوقة. التوصية ليس لها علاقة من قريب أو بعيد بالملف النووي الإيراني يا معالي المتحدث الرسمي، كل ما في الأمر أن المرأة "تبي تسوق" وانتهينا.
كلنا نعلم أن مجلس الشورى يتحاشى التصادم مع ردود أفعال معينة من داخل المجلس وخارجه وخاصة بأي شيء وكل شيء له علاقة بحق المرأة في التنقل.
وتستمر "الحساسية المفرطة" بفرض وجودها على الشأن العام حتى عجز القائمون على تربية أبنائنا وبناتنا عن إطلاق اسم مرادف لـ "الرياضة" في مدارس البنات. وكما هو الحال في "الشورى"، هنا أيضاً تحاول وزارة التعليم أن تتحاشى التصادم مع ردود أفعال ربما من داخل الوزارة وخارجها. بصراحة لا ألومهم .. كيف تتجرأ فتاة صغيرة على ارتكاب "جريمة" وتلعب بالكرة في فناء حرم مدرسي للبنات تحيط به أسوار عالية من الأعراف والتقاليد وحسب كل الضوابط الشرعيّة؟
انتهى الأمر بتخصيص 150 مدرسة، على مستوى المملكة، "للخضوع لتجارب بحثية ميدانية" تستهدف إيجاد صيغة جديدة للرياضة المدرسية. لا تلوموني، هكذا كانت صياغة الخبر حرفياً.
إذاً الخطوة القادمة هي استدعاء علماء الفضاء والذرة السعوديين من معاملهم ومراكز أبحاثهم على عجالة، وتشكيل اللجان الرئيسة والفرعية لوضع "تجارب بحثية ميدانية" للخروج بصيغة تربوية تتلاءم والأعراف والتقاليد السعودية. بمعنى آخر المطلوب اختراع مسمى جديد لرياضة البنات لا ينتج عنه خروج على الثوابت أو تصادم مع الحساسيات.
ولضرب عصفورين بحجر واحد، أقترح أيضاً إعادة تسمية النوادي الرياضية والمطاعم النسائية المزمع السماح بها قريباً تماماً مثل صالونات التجميل التي يطلق عليها مسمى "مشاغل نسائية" بحيث لا تسبب هي الأخرى تصادما مع ردود أفعال أو حساسيات اجتماعية، لا قدر الله.
لنسمي الأشياء بأسمائها .. حق المرأة السعودية في ممارسة الرياضة البدنية، وحقها في قيادة السيارة لا يقلان أهمية عن حقها في الحصول على وظيفة شريفة لا تتعرض فيها لتمييز أو تحرش، وحقها في المهر والميراث وفي تصرّفها براتبها، واختيار شريك عمرها، واشتراط عدم التعدد، وحقها بالحضانة والنفقة.

December 15, 2013

العنف الأسري من منظور بيروتي



العنف الأسري من منظور بيروتي

عبد الله العلمي
درجة "البرودة" في بيروت 1 تحت الصفر. مهما اشتدت العواصف والأعاصير تظل بيروت شامخة ورأسها في السماء.
استجبت يوم الجمعة الماضي لدعوة من منظمة الإسكوا التي تعمل تحت إشراف المجلس الاقتصادي والاجتماعي للأمم المتحدة، لإلقاء كلمة في اجتماع المنظمة في بيروت. تضم "الإسكوا" 17 بلداً عربياً في منطقة غربي آسيا من ضمنها السعودية.
الهدف من الندوة إطلاق دراسة تحت عنوان "مكافحة العنف الأسري ضد النساء والفتيات .. سياسات عامة لتمكين المرأة في المنطقة العربية".
قلت إن التحرش لا علاقة له بزي المرأة، إنما بنظرة الرجل للمرأة .. إذا احترم الرجل المرأة واستطاع أن يتعامل معها كإنسان فلن يتحرش بها، أما إذا كان يفكر في المرأة كجسد للمتعة، فإنه لن يتردد في التحرش بها إذا أمِن العقاب.
تحدثت أيضاً عن مبادرة "الشريط الأبيض" وهي مساندة الرجل لمبدأ إنهاء العنف ضد المرأة بكل أشكاله الجسدية والجنسية واللفظية والنفسية أو التهديد بهذه الأعمال عن طريق الإكراه.
الهدف هو تثقيف الأطفال والشباب في سن مبكرة بضرورة احترام المرأة وتغيير المواقف السلبية تجاهها وعدم تعريضها للإيذاء.
لا مكان اليوم لـ "سي السيد" صاحب الكلمة الأولى والأخيرة المتفرد بالرأي الواحد صاحب القوامة والوقار الآمر الناهي دون النظر إلى مشاركة المرأة.
المطالبة بحقوق المرأة تُواجَه بهاجس الخوف والشك والريبة والشك، وغالباً من منطلق أيديولوجي متشدد، ربما يصل في بعض الأحيان إلى التدليس والتكفير.
رغم أن لدينا في السعودية أكثر من 100 نظام ولائحة تشدد على رعاية وحماية حقوق الإنسان تتوافق مع التشريعات الإسلامية والاتفاقيات الدولية، إلا أن الاتصالات الشهرية للإبلاغ عن العنف ارتفعت من ألف متصل إلى 15 ألف متصل شهريًّا، حسب التقارير الصحافية المحلية.
جميع الأديان السماوية بما فيها الدين الإسلامي الحنيف كفلت للمرأة حقوقها، لكن المجتمع انتهك هذه الحقوق. شددت في كلمتي على أهمية إيجاد قانون الأحوال الشخصية لتنظيم مسائل النفقة والحضانة ومسائل الزواج وكل المسائل المتعلقة بشؤون المرأة.
الإعلامية نضال الأشقر بكلماتها المدوية، غسان مخيبر النائب في البرلمان بهدوئه وتسلسل أفكاره، الدكتورة لبنى القاضي مديرة مركز دراسات المرأة في جامعة الكويت وإدارتها المميزة للحوار، إيناس مكاوي الوزيرة المفوضة في جامعة الدول العربية واقتراحاتها المنطقية .. كلها أضافت بعض الحرارة لصقيع بيروت.
قلت في نهاية كلمتي؛ لا أظننا سننتهي من الجدل حول موقع المرأة في النظام الاجتماعي طالما بقي فريق من المجتمع مصمما على أنه وحده صانع السوق وحامي القيم.
لعلك تتذكر أخي الرجل ﺃﻧﻚ تخرج ﻟﻠﺤﻴﺎﺓ ﻣﻦ ﺭﺣﻢ ﺍﻣﺮﺃﺓ .. وتكمل دينك بسبب امرأة .. والجنة تحت أقدام امرأة.

December 8, 2013

الميزانية وتحديات التنمية

الميزانية وتحديات التنمية

عبد الله العلمي
دخل السعودية من النفط فقط ثلاثة مليارات ريال يومياً.. هذا الرقم هو حصيلة صادرات المملكة خلال فترة الـ 11 شهرا الماضية من 2013، التي بلغت نحو 2.42 مليار برميل من النفط بقيمة 985,6 مليار ريال. ويتوقع الاقتصاديون وصول فائض الميزانية إلى 290 مليار ريال مع وصول إجمالي إيرادات الميزانية النفطية وغير النفطية إلى 1.16 تريليون ريال.
اللهم زد وبارك.. لكن علينا أيضاً ألا نغفل التحديات التي تواجه التنمية المستدامة.
التحدي الأول هو تبعات اتفاق إيران مع الدول الأوروبية والولايات المتحدة بصدد مفاعلاتها النووية. ورغم تخفيف بعض كتابنا الأفاضل من تأثير هذا الاتفاق في الأسعار، إلا أننا لسنا بمنأى عن تقلبات السوق النفطية.
التحدي الثاني هو عدم وجود البديل لتنويع مصادر الطاقة على الأقل حالياً أو في المديين القصير والمتوسط. السعودية في حاجة إلى عشرة أعوام على الأقل لإنتاج الطاقة النووية كأهم الركائز الأساسية لإنتاج الطاقة الكهربائية. في تلك السنوات العشر، ستكون تكلفة مشاريع السعودية لإنتاج الكهرباء نحو 500 مليار ريال، أي ربع موجودات مؤسسة النقد السعودية.
التحدي الثالث هو نقص أو انقطاعات إمدادات المياه. شركة المياه الوطنية تؤسس لمشاريع الخزن الاستراتيجي تتجاوز تكلفتها 51 مليار ريال. بعض محطات التحلية تجاوزت 35 عاماً وانتهى العمر الافتراضي لبعضها الآخر وسنحتاج إلى خمس سنوات لبدء بناء وتشغيل محطات تحلية جديدة.
التحدي الرابع هو الفساد. رغم تأكيد رئيس هيئة مكافحة الفساد أن "الفساد لا يؤثر في التنمية" وأن الرشوة واستغلال السلطة واستغلال المال العام "فساد غير مقصود"، فإن الدلائل تشير إلى العكس تماماً.
مع احترامي لرئيس الهيئة، في دراسة تمت مناقشتها في معهد الإدارة العامة في الرياض الأسبوع الماضي تبين أن الإهمال والمحسوبية والواسطة والرشوة منتشرة بنسبة 50 في المائة في الأجهزة الحكومية السعودية، وأن الداخلية رصدت خلال العامين الماضيين 11 ألف قضية فساد إدارية.
التحدي الخامس هو تحجيم مشاركة المرأة في التنمية. مع الأسف، ما زال الخطاب المتشدد يتمسك بمفاهيم بالية لا تساعد على انخراط المرأة السعودية في سوق العمل أو إعطائها حق التنقل من ضمن حقوق أخرى. لا يخفى على أحد أن هذه المفاهيم بعيدة عن الحيادية والموضوعية، بل تؤثر سلباً في الرأي العام والاقتصاد داخلياً وخارجياً، لما تحتويه من لغو ولغط وتشويش وبلبلة فكرية.
التحدي السادس عدم اكتمال تأسيس المحاكم المختصة رغم صدور الأوامر الملكية، إضافة إلى مناكفة الخطاب المتشدد لتقنين الأحكام القضائية. بالمناسبة، لا بد أنكم قرأتم أن مهارة "صب القهوة" هي أحد شروط التقدم لوظيفة في إحدى المحاكم الإدارية.

December 1, 2013

الميزانية على الأبواب .. اقتراح لمجلس الشورى

الميزانية على الأبواب .. اقتراح لمجلس الشورى

عبد الله العلمي - الاقتصادية - 1 ديسمبر 2013
تعلن بعد أسابيع قليلة الميزانية العامة للدولة. لعلي أذكركم مبدئياً بأرقام ميزانية العام الجاري 1434-1435هـ (2013م) التي خصصت فيها المملكة 820 مليار ريال من إيراداتها البالغة 829 مليارا، كأعلى ميزانية في الدولة. لعلي أذكركم أيضاً بأن فوائض المملكة آخر عشر سنوات وصلت إلى 2.08 تريليون ريال بفضل إيرادات الدولة الضخمة، جراء ارتفاع مستويات أسعار النفط خلال هذه الفترة.  1
ولكن، ماذا تعني للمواطن العادي أن موجودات مؤسسة النقد العربي السعودي وصلت إلى 2.7 تريليون ريال، وأن استثمارات مؤسسة النقد في الأوراق المالية في الخارج زادت إلى 1.94 تريليون ريال؟
هذه الأرقام مهمة جداً ولكنها ليست محور المقال. أعدكم بأنني لن أسرد عليكم المزيد من الأرقام أو تحليل الناتج المحلي الإجمالي أو الميزان التجاري أو الحساب الجاري لميزان المدفوعات. ما يهمني هو المخصصات التي اعتمدتها الدولة في ميزانية عام 2013 لمختلف المؤسسات والهيئات الحكومية المعنية.  1
بمعنى آخر، كيف وأينَ صُرِفَتْ هذه المخصصات؟
سأدخل في الموضوع مباشرة.  1
أقترح على مجلس الشورى– المفترض أنه السلطة الرقابية في الدولة– أن يخصص الربع الأول من كل عام مالي لعقد "جلسات مساءلة" لجميع الوزراء ورؤساء الهيئات الحكومية المعنية. لا أقصد هنا مراجعة التقارير الحكومية الدورية، ولكن جلسة مساءلة تحديداً عن المشاريع والميزانية.  1
الهدف من المساءلة هو الإجابة عن سؤالي السابق: كيف وأين صُرفت مخصصات الميزانية العامة للدولة؟
على سبيل المثال.. تم تخصيص 204 مليارات ريال للتعليم وتنمية الموارد البشرية في ميزانية عام 2013م. هل تم صرف هذه المخصصات في مواقعها كما جاءت في المرسوم الملكي؟ هل ما زالت لدينا مشاكل مع المدارس التي تعثرت بسبب تسليمها للمقاولين الصينيين؟
ربما على مجلس الشورى أن يسأل المسؤول المعني في جلسة مساءلة أخرى عن أسباب وجود نحو 73.7 ألف سعودي في القطاع الخاص بينهم 52 ألف سعودية، يتقاضون مرتبات تقل عن ألفي ريال.  1
ربما على المجلس أن يطالب بتفسير مقنع عن عدم تحديد المِهن التي يعمل فيها أصحاب الرواتب الدنيا.  1
قرأت عدة تقارير من عدة مصادر محلية وعالمية عن توقعات ميزانية السعودية لعام 2013 بما فيها الفوائض المتوقعة خلال السنوات المقبلة، ناهيك عن التوقعات الأخرى لسعر النفط وسعر الذهب وغيرهما من مصادر موارد الدولة.  1
ربما لا يعلم هؤلاء– بحسن نية– أن النفط يجب ألا يستمر في كونه المحرك الرئيس للاقتصاد السعودي، وأننا وصلنا إلى درجة التشبع في المطالبة بأن يبدأ الاقتصاد السعودي الريعي في التحول من الاعتماد على النفط فقط إلى اقتصاد متنوع القطاعات.  1
ربما علينا العمل بجدية أكثر لاكتساب ثقة اقتصاد منطقة اليورو التي تضم 17 دولة لزيادة التبادل التجاري والصناعي مع هذه الدول الصناعية المتقدمة.  1
ربما علينا أن نجري أبحاثاً عن تأثير إنتاج الغاز الصخري، وكذلك تأثير الاتفاق الإيراني - الغربي في صادرات السعودية ودول الخليج خلال السنوات القليلة القادمة، وأننا ربما سنواجه نقصاً في إمدادات الطاقة للسوق المحلية من الوقود واللقيم الصناعي لشركات سابك والأسمنت وتحلية المياه والكهرباء، مما يتطلب التخطيط المبكر لرؤية استراتيجية اقتصادية متكاملة.  1
أعود للمحور الأساسي، حان وقت المساءلة.. المواطن يريد أن يعرف أين وكيف صُرِفَتْ مخصصات الميزانية العامة للدولة.. الاقتراح على الطاولة؟